“اللواء اليهودي ” خدعة ابتكرتها الصهيونية للسيطرة علي فلسطين

IMG_4634

شعاره 

 

IMG_4633

بعد ان اشتعلت الحرب العالمية الثانية لجأت الحركة الصهيونية إلى أسلوب جديد لتحقيق عنايتها في إنشاء دولتها فوق أرض فلسطين. فإذا كانت القوى السياسية والدبلوماسية والمالية الصهيونية هي التي قامت بالدور الرئيس أثناء الحرب العالمية الأولى وبين الحربين الأولى والثانية فان القوة العسكرية الصهيونية أصبحت أداة ضرورية لفرض الوجود الصهيوني في فلسطين وإقامة كيان سياسي له. ولهذا اتجهت جهود الصهيونية إلى إنشاء هذه القوة العسكرية.

ركزت الصهيونية جهودها على إنشاء  وحدات يهودية مقاتلة مستقلة. فقدم بن غوريون وايزمان في عام 1940 إلى رئيس الحكومة البريطانية طلباً بتشكيل فرقتين عسكريتين إحداهما من يهود فلسطين والثانية من اليهود المقيمين في البلاد الأخرى. وفي 13/9/1940 وافقت الحكومة البريطانية على إنشاء “قوة مقاتلة يهودية” من عشرة آلاف رجل منهم 3 آلاف من يهود فلسطين. غير أن الحكومة فضلت تأجيل تشكيل هذه القوة فترة من الزمن حتى إذا حل شهر اغسطس 1946 أعلنت موافقتها على إنشاء كتائب مشاة يهودية للخدمة في الشرق الأوسط

لم ترض هذه النتيجة قيادة الحركة الصهيونية التي كانت تهدف إلى تشكيل وحدات يهودية مقاتلة ذات دربة وخبرة قتالية جيدة تشترك في العمليات الحربية وتكون نواة للجيش الصهيوني النظامي. فضاعفت الصهيونية مساعيها وضغوطها حتى قبلت الحكومة البريطانية في 19/9/1944 إنشاء “لواء يهودي” يشترك في العمليات الحربية ويعتبر وحدة قتالية مستقلة لها علمها الخاص (هو علم إسرائيل).
.

The following two tabs change content below.

ساره يحيي

محررة بوقع احتلال نيوز حاصلة على شهادة الاتصال والتواصل بميدل إيست بدرجة امتياز و التحرير الصحفي و حاصله علي شهادة تعريف الصهيونيه برعايه كمت و معتمده من اكاديمية آفاق الدوليه و إجتازت المستوي الاول بدرجه امتياز من كورس اللغه العبريه من اكاديمية آفاق الدولية و حاصلة علي شهاده تحرير صحفي من يونيتي جامعه القاهرة بدرجه امتياز وحاصلة على شهادة tot بكلية الإقتصاد والعلوم السياسية شهادة الدبلوماسية والقنصلية بكلية الإقتصاد والعلوم السياسية وشهادة الأعلام السياسي بدرجة امتياز بكلية الإقتصاد والعلوم السياسية وشهادة إعداد برامج من إتحاد اعلاميات مصر بدرجه جيد جدًا ومذيعة تحت التمرين في راديو نت وحاصلة على شهادة إدارة القادة والإداريين بكلية الإقتصاد والعلوم السياسية و حاصلة علي شهادة تأهيل سوق العمل بكلية إقتصاد و علوم سياسية وطالبة بالفرقة الرابعة قسم اللغات الشرقية شعبة اللغة العبرية بجامعة القاهرة.

Comments

comments